نبذة تاريخية

ان شركة اهواز لتصنيع الانابيب تاسست مطلع عام 1967 وفي اواسط العام ذاته دخلت الحقل الصناعي مع تاسيس مصنع لانتاج الانابيب بقطر 24 الى 42 إنش . وقامت الشركة بعد ذلك بتوسيع نطاق الانتاج من خلال تاسيس مصنع لانتاج الانابيب بالقطر الصغير عام 1978 لتصنيع انابيب بقطر 6 الى 16 إنش .
ومن اجل زيادة انتاج الانابيب وتلبية ا لطلبات المتنامية للبلاد تم عام 1975 تاسيس مصنعين اخرين رقم 3 و 4 لتصنيع الانابيب بالقطرين الصغير والكبير. وفي العام ذاته قامت الشركة بايفاد عدد من خبرائها الى خارج البلاد لتلقي دورات في خطوة للنهوض بقدراتها الفنية وتحديث معطياتها الصناعية.
وفي العام اللاحق وتزامنا مع توفير انابيب خطوط نقل الغاز من ايران الى الاتحاد السوفيتي آنذاك وفي ضوء تحديث معدات مصنع انتاج انابيب بالقطر الكبير تمكنت هذه الشركة من انتاج انابيب يبلغ قطرها 56 إنش.
ومع انتصار الثورة الاسلامية في ايران عام 1979 وبدء الحرب المفروضة وتزامنا مع فرض المقاطعة الاقتصادية ومغادرة الخبراء الاجانب البلاد اصبحت الشركة قاب قوسين او ادنى من الاغلاق. لكنه وبعد هذا التوقف في عملية الانتاج استطاع الخبراء المحليون عام 1982 تحريك عجلة الانتاج في الشركة.
وفي عام 1990 سجلت الشركة مكسبا ملفتا من خلال قبول مشروع غاز "اغاردالان" المهم جدا. واثناء العمل في هذا المشروع تم بناء مصنع تغليف الانابيب وتمكنت الشركة عام 1993 من تغليف خطوط انابيب هذا المشروع بجودة عالية.
وبعد نحو عقد تخللته تطورات وتغيرات صناعية في البلاد تم في اطار الخصخصة نقل ملكية شركة اهواز لتصنيع الانابيب الى القطاع الخاص عام 2000 واصبحت الشركه بذلك غير منضوية الى وزارة النفط.
ان هذه الشركة ومن خلال توفير الانابيب المستخدمة في المشاريع المهمة مثل المرحلة الاولي من مشروع بارس الجنوبي بطلب من شركه بتروبارس وانابيب المرحلتين الثانية والثالثة لمشروع بارس الجنوبي بطلب من شركة توتال الفرنسية وانابيب المرحلتين الرابعة والخامسة لمشروع بارس الجنوبي بطلب من شركة اجيب الايطالية استطاعت اظهار قدراتها المستديمة في تلبية طلبات الشركات المحلية والاجنبية المهمة في الموعد المحدد.
ان شركة اهواز للانابيب ومن خلال امتلاكها لاكثر من 1900 من الكوادر الانسانية المتخصصة التي تعمل في قطاع العمليات والقطاع الاداري استطاعت في ضوء ابرام اتفاقات مع الدول الاجنبية ان تتحول الى احد النشطاء الصناعيين في الشرق الاوسط.
كما استطاعت الشركة من خلال اعتماد النظام الموحد للمراقبة ورصد المواد والمنتج (IMTS) ان توفر للمدراء امكانية مراقبة وتتبع المنتج وكذلك مراقبة معطيات الانتاج وتغليف الانابيب في خطوة لنيل ثقة الزبائن.
ان مخازن هذه الشركة ومن خلال امتلاك انواع المكائن والكوادر الفنية من ذوي الخبرة تمتلك اليوم القدرة على تفريغ وتخزين وتسليم ما مقداره 2500 طن من انواع الصفائح الفولاذية الى خطوط الانتاج على مدار الساعة . ان هذا القطاع الذي يمتلك 560 الف متر مربع من المخازن المسقوفة والمكشوفة ذات المواصفات القياسية قادر على استلام وتخزين 4500 طن من انواع الانابيب الخام والمغلفة على مدار الساعة كما انه قادر على تحميل وارسال انواع الانابيب بالقطر الكبير على متن 400 شاحنة كبيرة والانابيب بالقطر الصغير على متن 100 شاحنة كبيرة الى مختلف الوجهات خارج الشركة يوميا.
ان شركة اهواز للانابيب التي تبلغ طاقتها الانتاجية السنوية 600 الف طن من انواع الانابيب الفولاذية و 4 ملايين متر مربع من التغليف الخارجي و3 ملايين و 500 الف متر مربع من التغليف الداخلي لانواع الانابيب وفي ضوء ابرامها اتفاقات مع الشركات المحلية والاجنبية تعتبر دوما احد الاذرع الصلبة والقوية لاقتصاد البلاد وهي تامل ان تمضي قدما على هذا الدرب في ظل الجهود الحثيثة لمدرائها وكوادرها المثابرة.